أخبار الجامعة

جامعة غزة فرع الجنوب تكرم طلبة الثانوية العامة الناجحين في مدينة خان يونس

18/07/2020

خان يونس – العلاقات العامة:

كرمت جامعة غزة "فرع الجنوب" الطلبة الناجحين والمتفوقين في الثانوية العامة بمدينة خان يونس  للعام الدراسي 2019/2020، وذلك خلال احتفال نظمته الجامعة بالتعاون مع مركز شباب الأمة، بحضور محافظ محافظة خان يونس الدكتور أحمد الشيبي، ورئيس جامعة غزة الأستاذ الدكتور فريد القيق، ورئيس مجلس الامناء الأستاذ الدكتور رياض الخضري والمهندس حسام العالول رئيس مجلس إدارة الجامعة والدكتور سلام الأغا مدير فرع الجنوب، والمهندس علاء الدين  البطة رئيس بلدية خان يونس، والأستاذ عبد الرحيم الفرا مدير مديرية التربية والتعليم في خان يونس، والأستاذ وجدي عزام رئيس مجلس إدارة مركز شباب الأمة، ولفيف من الوجهاء والمخاتير والشخصيات الاعتبارية، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، والطلبة المحتفى بهم وذويهم.

وفي بداية الاحتفال قال الأستاذ الدكتور فريد القيق رئيس الجامعة:" يسعدنا اليوم أن نحتفي بتكريم طلبة الثانوية العامة ونبارك لهم نجاحهم وتفوقهم ونهنئ ذويهم ونتمنى لهم حياة جامعة ملؤها التقدم والنجاح، مؤكداً على أن جامعة غزة هي جامعة كل الفلسطينيين التي تسعى دائماً لأن تكون دوماً صرحاً شامخاً أمام جيل الشباب، مشيراً إلى إن الجامعة حققت نجاحاً في تخطي أزمة فايروس كورنا كوفيد 1، وأثبتت أنها قادرة على الاندماج مع الطلبة وفق المنظومة التعليمية الالكترونية، مثمناً دور وجهود مدير الفرع الدكتور سلام الأغا والهيئتين الأكاديمية والإدارية في فرع الجنوب، لما يبذلونه من جهود حثيثة ومميزة في سبيل الارتقاء بالجامعة، معبرًا عن شكره وتقديره لمركز شباب الأمة ولكل من ساهم وشارك في إنجاح حفل التكريم المميز.

 

بدوره أكد الأستاذ عبد الرحيم الفرا مدير مديرية التربية والتعليم في خان يونس، على دور المعلم الفلسطيني الفذ في رسم وبناء الهوية الفلسطينية، والذي سوف تبنى على أكتافه دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

 

 وفي كلمة مركز شباب الأمة أشاد الأستاذ وجدي عزام بدور المعلم الفلسطيني ووزارة ومديريات التربية والتعليم، لما يبذلونه من جهود كبيرة في سبيل تعليم وبناء الإنسان الفلسطيني، مؤكدًا على دور جامعة غزة الصرح الأكاديمي الشامخ والمميز في خدمة الطلبة والمجتمع المحلي.

 

وفي كلمة الطلبة المحتفى بهم عبّر الطالب محمد شراب الحاصل على معدل 94.4%، عن سعادته الغامرة بهذا التكريم والاحتفال المميز، لافتًا إلى أن هذا النجاح والتفوق ما كان أن يكون لولا دور الآباء والأمهات الذين سهروا الليالي، وحرصوا على توفير كل ما يلزم للطلبة لتحقيق هذا النجاح الباهر.

 

يذكر أن الاحتفال تخلله العديد من الفقرات الفنية والتراثية والدبكة الشعبية، وفي ختام الحفل تم شكر وتكريم كل من ساهم وشارك في إنجاحه، وتوزيع شهادات التكريم على الطلبة الناجحين والمتفوقين، والإعلان عن مجموعة من المنح الخاصة والخدمات المميزة التي تقدمها الجامعة.