أخبار الجامعة

ضمن مساق موضوع خاص في الإعلام جامعة غزة تعقد ندوة بعنوان " محاربة الإعلام الرقمي الفلسطيني "

13/12/2021

 

غزة - العلاقات العامة:

استضاف قسم العلاقات العامة والإعلام بجامعة غزة الصحفيين حسن اصليح ومثنى النجار في ندوة تثقيفية بعنوان "محاربة الإعلام الرقمي الفلسطيني"، وذلك اليوم الاثنين الموافق 13/12/2021 في قاعة المؤتمرات بالجامعة، ضمن أنشطة مساق موضوع خاص في الإعلام، بحضور الدكتور زياد الدماغ نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية و الأستاذ رامي عودة مدرس المساق، و ضيوف اللقاء الصحفي حسن اصليح، والصحفي مثنى النجار، والمصور محمد الزعنون وثلة من طلبة الإعلام بالجامعة.

رحب الدكتور زياد الدماغ بالحضور مثمنا دور الصحفيين الفلسطينيين في نقل الحقيقة، كما أكد على ضرورة مواكبة التطور الهائل للإعلام ووسائل الاتصال الجماهيري كباقي المجالات التي بدأت بالتحول إلى العالم الرقمي كما أشاد بدور الطلبة في التنسيق والتحضير لمثل هذه اللقاءات وبدور مدرس المساق وضيوف اللقاء في الانتقال من المحاضرات النظرية إلى التطبيق العملي مما يساعد الطلبة على كسب المزيد من الخبرات.

بدوره رحب الأستاذ رامي عودة بالحضور وضيوف اللقاء وتحدث عن التطور التكنولوجي الهائل الذي تواكبه وسائل الإعلام، مؤكداً على أهمية اللقاءات مع الصحفيين الناشطين في الميدان، مما يساعد طلبة قسم الإعلام على الاستفادة وفهم طبيعة عمل الصحفيين من خلال تجاربهم ميدانياً.

من جانبه تحدث الصحفي حسن اصليح عن دور الإعلام في إيصال القضية الفلسطينية للعالم ، موضحاً مدى تعرض الصحفيين النشطاء للمضايقات من قبل الاحتلال ومن إدارة مواقع التواصل الاجتماعي من خلال إغلاق حساباتهم ومنعهم من النشر.

وفي السياق ذاته أعرب الصحفي مثنى النجار عن سعادته بحضور هذه الندوة التثقيفية المهمة، وتحدث عن الطرق والوسائل التي يتم استخدامها من قبل الاحتلال لمحاربة القضية الفلسطينية وذلك من خلال منع الصحفيين الفلسطينيين من النشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي وملاحقتهم في الميدان.

من جانبه تحدث الأستاذ محمد الزعنون عن دوره كمصور ميداني، مشيراً إلى بعض المحاولات التي يقوم بها الاحتلال لحجب الصور التي توضح وحشية الكيان الصهيوني في كافة اعتداءاته على قطاع غزة موضحاً أهمية الصورة الصحفية في نقل معاناة الشعب الفلسطيني للعالم.

يذكر أن هذه الندوة التثقيفية كانت بإشراف الأستاذ رامي عودة مدرس المساق، وبتنفيذ الطالبتين ريم أبو عاصي وسارة رشوان من قسم العلاقات العامة والإعلام، وتخللها فتح باب النقاش بين الطلبة والضيوف.