أخبار الجامعة

المركز الثاني في مسابقة بيالارا المحاضرة بجامعة غزة أ.هناء الجاروشة تفوز بمسابقة التربية الإعلامية الرقمية 2021

08/11/2021

 

غزة – العلاقات العامة:

فازت الإعلامية التربوية أ.هناء الجاروشة المُحاضرة بكلية التربية بجامعة غزة بالمركز الثاني في مسابقة للصحفيين نظمتها الهيئة الفلسطينية للإعلام وتفعيل دور الشباب "بيالارا" بالتعاون مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين، وأكاديمية دويتشه فيلة الألمانية DWA، وذلك بمناسبة أسبوع التربية الإعلامية والمعلوماتية الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في الفترة من 24  إلى 31 تشرين الأول من كل عام.

وأقيمت فعاليات المسابقة بالتزامن بين مقر الهيئة في قرية جبع المقدسية ومكتب قطاع غزة، بحضور مجموعة ومشاركة عدد من الصحفيين والإعلاميين، الذين انطبقت عليهم شروط المسابقة.

 وشارك في لجنة الإشراف على المسابقة كل من السيد ناصر أبو بكر؛ نقيب الصحفيين الفلسطينيين، ود. صفاء ناصر الدين؛ رئيسة مجلس إدارة الهيئة، والسيدة هلا طنوس؛ مسؤول الاتصال في اليونسكو، والسيدة هانيا البيطار؛ المدير العامة لـ "بيالارا"، ود. محمود فطافطة؛ من نقابة الصحفيين، وعماد الأصفر من مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت، ود.صلاح عبد العاطي؛ نائب رئيس مجلس إدارة "بيالارا"، ود.حسين سعد؛ أستاذ الإعلام في جامعة القدس المفتوحة فرع غزة.

من جهتها أعربت الجاروشة عن سعادتها بعقد مثل هذه المسابقات الهادفة إلى نشر ثقافة التربية الإعلامية والمعلوماتية، التي أصبحت ضرورة ملحة في ظل الانفتاح الرقمي والتضليل المعلوماتي الحاصل على مواقع التواصل الاجتماعي، وأوضحت أن هذه المسابقة تمحورت حول قضايا ومهارات التربية الإعلامية الرقمية وتهدف إلى إدماج الصحفيين في جهود النشر والتوعية ومحاربة المحتوى المضلل، ويأتي هذا الموضوع في محور اهتماماتها البحثية والمهنية.

 

بدورها أكدت  د. سهام أبو العمرين عميدة كلية التربية على ضرورة تواصل  الكادر الأكاديمي الفاعل مع الهيئات والمؤسسات التي من شأنها أن تبرز مهاراتهم الإبداعية والبحثية  والمهنية في مجالاتهم عبر المشاركة بالمسابقات والمؤتمرات محليًّا ودوليًّا، وأكدت  د. سهام على دعم الكلية لمحاضريها بتوفير الإمكانات التي من شأنها أن ترتقي بمهاراتهم  من أجل بيئة مشجعة على الإبداع والتطوير والابتكار.

 

 

يذكر أن هذه المسابقة تمت في مقر بيالارا إلكترونياً عبر تطبيق "كاهوت" الذي يقوم بحساب النقاط بناء على دقة الإجابات وسرعتها، وشملت 50 سؤالاً (خيارات من متعدد)، تمحورت حول قضايا التربية الإعلامية والمعلوماتية بما يشمل: الأخبار الكاذبة، والأمان الرقمي، والتنمر الإلكتروني، والتفكير الناقد، وأسئلة ثقافية عامة.