أخبار الجامعة

في رحاب جامعة غزة د. أشرف الشوا يُوظف التفاوض الفعّال أسلوباً للتدريس في الجامعات الفلسطينية

02/01/2019

دأب الدكتور أشرف ياسر الشوا على استخدام أسلوب التفاوض في محاضراته الجامعية مع الطلبة. الأمر الذي يلمس من خلاله أثراً وتحسناً ملحوظاً في أدائهم.

ومتابعةً منا لهذا الحدث الهام المتمثل بالتعليم الجامعي النوعي في فلسطين، فقد تم رصد هذا اللقاء الختامي من هذا الفصل الجامعي الأول لهذا العام الدراسي الذي عبّر عنه الدكتور الشوا بأن قد وظفّ أسلوب التفاوض في هذا اليوم .. كمثال نسوقه إليكم في هذا الفيديو والصور المرفقة على مائدتين على التوازي:

1- الأولى: المفاوضات بين "طرفي الاتفاق" فتح وحماس من أجل استعادة اللُّحمة بين شطري الوطن الواحد، أملاً في طي صفحة الانقسام قبل الصعود إلى هاوية الانفصال .. لا قدّر الله.
2- الثانية: المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي والمشروطة بعودة، بل وإلزام أمريكا واسرائيل بضرورة التراجع عن صفقة القرن أو "صفعة" العصر المشؤومة، التي طلّت علينا بأقبح حلقاتها المتمثلة بالقضاء على قضايا الحل النهائي، من قبيل القدس وحق العودة .. وخلافة، والتي تصدّت لها القيادة الفلسطينية بأكبر اللاءات لأمريكا علانيةً، وكان الجلوس هنا في ظل رعاية الأمم المتحدة، وليس أمريكا لوحدها .. والتي أثبتت أنها طرفاً منحازاً لإسرائيل .. وليس وسيطاً نزيهاً كما كان مفترضاً أن يكون على مدار الأربعة وعشرين عاماً المنصرمة .. حتى جاء ترامب وأعلنها بكل صلفٍ وعنجهية وفقاً للدكتور الشوا.

وأضاف، من هنا .. كان لزاماً علينا كأساتذة جامعات تسليط الضوء على هذه المخاطر المحدقة وتجييش جيشاً من القيادة الواعدة من طلبة الجامعات لحمل المسؤولية والأمانة حفاظاً على القضية التي قضى في سبيلها عشرات آلاف الشهداء وضحّى من أجلها مئات آلاف الجرحى والمعتقلين.

لذا، فقد كان لا بد لنا وعبر هذا الصرح والمنبر التعليمي الشامخ في جامعة الكل الفلسطيني "جامعة غزة" من وقفةٍ مع النفس لبذل الجهد الجهيد لتوعية الجيل الحالي بالخطر المحدق بقضيتنا جرّاء الاحتلال اللعين من جهة والانقسام البغيض من الجهة الأخرى.

وكان التأكيد من خلال هذه المحاكاة لهذه المواقف الجادة والمهمة على ضرورة تحقيق الوحدة بأي ثمن والالتفات إلى القضية الأساس .. ألا وهي القدس والمقدسات وانهاء الاحتلال وعودة اللاجئين واطلاق سراح الأسرى والمعتقلين.

وفي الختام، هنّأ الدكتور الشوا الجامعة بهذه الكوكبة من الجيل الواعد من الطلبة .. وقدم شكره لإدارة الجامعة على تهيئتها المناخ التعليمي المناسب .. وتمنى لطلبته دوام الإبداع والرفعة والسمو لخير الوطن والقضية

 

لمشاهدة الفيديو تابع الرابط التالى:

:https://www.facebook.com/ashraf.shawwa/videos/10156983118804628/?t=5