أخبار الجامعة

جامعة غزة تحتفل بتخريج الفوجين الخامس والسادس " فوج القدس "

01/09/2018

في حفل بهيج وسط حضور مهيب احتفلت جامعة غزة مساء الخميس بتخريج الفوجين الخامس والسادس  (فوج القدس) تحت رعاية فخامة رئيس دولة فلسطين السيد محمود عباس وقد حضر الحفل السيد إبراهيم أبو النجا محافظ غزة ممثلا عن فخامة الرئيس (أبو مازن) وعدد من الوزراء والنواب والسفراء والمستشارين والمحافظين وممثلي الفصائل والقوى الوطنية ورؤساء الجامعات والكليات والمعاهد والمخاتير والوجهاء ورجال الإصلاح ورجال الأعمال والعاملين في الجامعة .

بداية قدم (أبو النجا) تحيات ومباركة فخامة رئيس دولة فلسطين السيد محمود عباس لجامعة غزة والقائمين عليها ولطلاب وطالبات الجامعة الخريجين والخريجات مؤكداً أن فخامة الرئيس مستمر في دعم التعليم والمسيرة التعليمية التي هي عنوان نضال الشعب الفلسطيني, كما طالب أبو النجا على ضرورة إنهاء الانقسام الفلسطيني وعودة المصالحة والوحدة بين شقي الوطن مقدماً تهانيه لجامعة غزة ولطلبتها الخريجين متمنياً لهم التوفيق والنجاح في المرحلة القادمة.

بدوره رحب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور/ عبد الجليل صرصور بالهيئة التدريسية في الجامعة وبالطلبة الخريجين  وبالحضور جميعا كل باسمه ولقبه ومكانته, مقدما تهانيه للطلبة الخريجين وذويهم شاكراً باسمه وبالنيابة عن هيئة الإشراف العليا والأمناء ومجلس الجامعة فخامة الرئيس (أبو مازن) بكل آيات الولاء والتقدير لتكرمه برعاية هذه الاحتفالية التي تقيمها جامعة غزة مؤكداً على أهمية العلم والعلماء في الإسلام , موضحاً أن جامعة غزة تنظر إلى المستقبل باستبشار وخير في الوقت التي تزف فيه هذه الكوكبة من الخريجين والخريجات ليشاركوا بقوة وتصميم في بناء دولة فلسطين القائم على سواعد الشباب المتعلم والمثقف .

من جانبه أشاد الأستاذ الدكتور/ رياض حسن الخضري رئيس مجلس أمناء جامعة غزة بالخريجين والخريجات مقدما التهاني والتبريكات للطلبة بالنجاح والتفوق مثمناً على ما صنعته سواعدهم من نجاحٍ وتفوق وامتياز, مؤكداً أن خريجي جامعة غزة هم بمثابة سفراء للجامعة في المجتمع الفلسطيني والعربي والدولي .

وألقى الدكتور صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني كلمة أشاد فيها بجامعة غزة والقائمين عليها مقدماً حبه وتبريكاته للطلبة الخريجين وذويهم  ولهذا الحفل المهيب , كما بارك لغزة أن فيها جامعة تحمل اسمها العريق وتحمل تراثها الذي نعتز به جميعاً , وأكد صيدم عن دعمه المستمر لجامعة غزة وطلبتها , كما أعلن صيدم عن بداية العام الدراسي  2018- 2019 والذي حمل عنوان (التعليم في القدس) وطالب الجميع بالانتماء والدعم للقدس وبالقدس ومع القدس من خلال التعليم والمعرفة , مؤكداً أن سلاحنا هو العلم وهو سبيلنا للخلاص من المحتل كما طالب صيدم بضرورة وجود تعليم يصنع التحرير ويكون عنواناً له .

بدوره أشاد الدكتور زياد الدماغ رئيس الجنة التحضيرية بالطلبة الخريجين مؤكدا أن الوطن بأمس الحاجة إلى العقول النيرة والسواعد الفتية والأيدي العاملة من أجل إقامة دولة فلسطين حرة مستقلة أبية وعاصمتها القدس الأبدية , كما قدم الدماغ شكره وتقديره إلى اللجان التي اجتهدت في تنظيم هذا الاحتفال مشيداً بالأيادي البيضاء التي ساهمت وقدمت يد العون والدعم المالي لإكمال فرحة الطلبة وهم أبناء المرحوم الحاج عيد محمود العكلوك ورجل الأعمال السيد جمال عياد (أبو شادي) وكذلك الجمعية الخيرية المتحدة للأراضي المقدسة الفلسطينية بالإضافة للسادة شركة جوال وشركة فسحة وشركة مطابع النبراس .

وقد شمل حفل التخريج فقرات فنية وثقافية جميلة نالت من إعجاب الحضور الكريم , وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على طلبة الخرجين .