أنشطة وفعاليات

مفوضية الشهداء والأسرى وجامعة غزة ينظمان احتفال وطني بمناسبة يوم المرأة العالمي المزيد على دنيا الوطن .

12/03/2018

نظمت مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بحركة فتح وجامعة غزة فرع الشمال ، مهرجان وطني كبير على شرف الثامن من آذار يوم المرأة العالمي تكريماً لتضحيات وعطاء وصمود المرأة الفلسطينية عبر مراحل ومحطات الثورة الفلسطينية المعاصرة الكفاحية والنضالية ، في قاعة المؤتمرات في جامعة غزة فرع الشمال .


وشارك في فعاليات المهرجان عضو المجلس الثوري لحركة فتح تيسير البرديني مفوض عام الشهداء والأسرى والجرحى بحركة فتح والدكتور عصام اسليم مدير الجامعة والدكتور ايهاب أبو زعيتر المدير الإداري والأكاديمي والدكتور عماد أبو الجديان وأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية في الجامعة وحاتم أبو الحصين أمين سر اقليم الشمال وقيادة اقليم الشمال والمناطق التنظيمية وقيادة وكوادر مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا وممثلي مؤسسات المجتمع المدني وقادة الفصائل في القوى الوطنية والاسلامية وممثلي هيئة العمل الوطني ، ووالدة عميد أسرى القطاع وأمهات الأسرى والأسيرات المحررات ومشاركة فاعلة من الطلاب والطالبات في جامعة غزة .
وبدأت فعاليات الأختفال بأيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها الشيخ الدكتور اياد عودة ، ومن ثم السلام الوطني الفلسطيني ، وقراءة الفاتحة وقوفاُ على أرواح الشهداء عامة والشهيدات خاصة .

وفي كلمة جامعة غزة أكد الدكتور ايهاب أبو زعيتر على رسالة الجامعة ممثلة بمجلس الادارة ومجلس الأمناء والمجلس الأكاديمي بالحفاظ على ارث المرأة الفلسطينية وتعزيز دورها ومكانتها في المجتمع الفلسطيني ، من سياسة وبرامج وتخصصات الجامعة لتطوير قدرات المرأة ودمجها والحاقها في سوق العمل .

هذا وعدد أبو زعيتر المحطات النضالية للمرأة وانخراطها في صفوف الثورة الفلسطينية ، في مناسبة اليوم العالمي للمرأة ومع الذكرى السنوية للشهيدة دلال المغربي التي سطرت ملحمة بطولية للمرأة الفلسطينية ، وأكد على ضرورة التواصل مع مؤسسات المجتمع المدني في خدمة المرأة وعلى وجه الخصوص الشراكة الدائمة مع مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى .

وفي كلمة حركة فتح أكدت شفيقة التلولي عضو قيادة اقليم الشمال مسؤلة دائرة المرأة في الاقليم على دور ومكانة المرأة الفلسطينية أم الرجال الرجال وصانعة الرجال أم الشهيد وأم الأسير والأسيرة والجريحة التي قدمت الشهداء والأسرى وساهمت في عملية التنمية المستدامة ، انطلاقا من فكر ونهج الحركة الذي جسده الشهيد الراحل ياسر عرفات ومارسه خليفته القائد العام للحركة الرئيس أبو مازن .

وقدمت مؤسسات المجتمع المدني في محافظة الشمال كلمة ألقتها عنهم المحامية لورا موسى مسؤلة الرقابة القانونية في مركز مساواة أكدت على عدالة قضية المرأة ومكانتها في الأنظمة والقوانين والدساتير التي كفلته كل المعاهدات والمواثيق الدولية ، واستنكرت صمت المؤسسات الدولي تجاه انتهاكات حقوق المرأة الفلسطينية من الاحتلال الاسرائيلي .

وأكد الدكتور مجدي سالم مقرر مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بحركة فتح الذي أدار عرافة الاحتفال بجدارة واقتدار على مكانة المرأة الفلسطينية العظيمة أم العظماء أم الأحرار والثوار وأم الأبطال وأختهم وشريكتهم في النضال والمقاومة ، وتطرق لوجود 63 أسيرة في السجون الاسرائيلية في سجن هشارون والدامون ، وأكد على دورها في مسيرة الثورة وتقديم 16473 أسيرة في السجون الاسرائيلية ، واستذكر الذكرى ال40 لعملية الساحل التي قادتها دلال المغربي في الحادي عشر من أذار لعام 78وأسفرت عن مقت وجرح 30جندي اسرائيلي .
هذا وتخلل فعاليات المهرجان الوطني الكبير فقرة شعرية من الشاعر خالد الحبل ، وعرض فني دبكة شعبية لفرقة الجامعة ألهبت مشاعر الحضور ، ومن ثم اسكتش مسرحي جسد الوفاء للمرأة الفلسطينية .

وفي الختام كرمت المفوضية ممثلة بالأسير المحرر تيسير البرديني عضو المجلس الثوري للحركة والدكتور عصام اسليم مدير الجامعة وحاتم أبو الحصين أمين سرا الاقليم والدكتور مجدي سالم وجمال فروانة وأم ضياء الغا وصالح قداس مفوض لجنة الشهداء والأسرى في الاقليم بتكريم ثلة من الأسيرات المحررات القدامى وأمهات وزوجات الأسرى والمرأة العاملة في جامعة غزة .