أنشطة وفعاليات

كلية الدراسات المتوسطة تنظم يوماً دراسياً بعنوان: "الصحافة مهنة البحث عن المتاعب"

21/10/2017

نظمت كلية الدراسات المتوسطة بجامعة غزة يوماً دراسياً بعنوان الصحافة مهنة البحث عن المتاعب، وحضر اللقاء أ. رائد خضر رئيس قسم الإعلام، وأ. رمضان النيرب محاضر الإعلام ومنسق برامج الدبلوم المهني بالجامعة، وطلبة قسم الصحافة والإعلام بالكلية.

ومن جهته أكد أ. رائد خضر على أهمية العمل الصحفي والإعلامي مشيراً إلى أنها أكثر المهن حاجة إلى أوسع المعارف وأعمقها، ولا تُترك هذه المهنةذات المسؤوليات الكبيرة تُمارس من دون أي تأهيل وتدريب منتظم.

وفي سياق متصل أكد أ. رمضان النيرب أنه من واجب الصحفي أن يسجل ما يراه ويسمعه بدقة وحرفية، موضحاً مصادر أنبائه بأمانة وصدق وتجرد، فمهنة البحث عن المتاعب أو مهنة البحث عن الحقيقةتأتي من خلال الأخبار والموضوعات التي تجعل الصحفي يعيش في حالة مستمرة من الترقب والانتظار والتوقع واليأس والإحباط والانكسار والانتصار.

وأشار النيرب في كلمته على أهمية المسؤولية الاجتماعية للصحافة حيال المجتمع، مؤكداً أنها مسئولية ضخمة وهائلة كون أنالصحافة يمكن أن تكون صالحة وخيرة إلى ما لا حدود، كما يمكن أن تكون رديئة وشريرة إلى ما لا حدود من ناحية تأثيرها على الراي العام.

وتخلل اللقاء عرض مرئي حول الانتهاكات التي يتعرض لها الصحفي أثناء ممارسة عمله الإعلامي والصحفي، كما أشار العرض إلى الضغوط النفسية والعصبية التي يتعرض لها الصحفي أثناء نقل الرسالة الإعلامية للجمهور.